aji tchof

aji tchof

je vous laisse pour découvrir


    هل تحب أمك ..؟؟

    شاطر
    avatar
    zannoba
    Element de groupe

    عدد المساهمات : 12
    تاريخ التسجيل : 12/04/2010

    هل تحب أمك ..؟؟

    مُساهمة  zannoba في الثلاثاء أبريل 20, 2010 3:36 am

    كيف تعامل الأم

    ما الأجمل من هذا كله... ؟؟
    من الجميل أن يكون لديك مرسيدس جديدة ومن الرائع أن تكون لديك فيلا
    عظيمة وزوجة جميلة وأموال لا حصر لها ولكن
    الأجمل من هذه كله أن تكون لديك أم

    تقبلها كل صباح فتقول : الله يرضى عليك ياولدي ..
    يخجل الكثير من الأبناء من أمهاتهم ويحسون
    بالخزي وهم يمشون معها إو يأخذونها إلى
    مكان ما وعلى العكس تماما تفتخر الأم عندما
    يأخذها ولدها إلى السوق أو إلى بيت أحد
    الأقارب ..... فعلا ما أروع الأمهات وما أقسى
    الأبناء
    ..

    قبل أن تزوج ابنتك لأحد الشباب المتقدمين
    لطلب يدها لا تسأل عن أخلاقه ودينه وأصله
    وماله ووظيفته فقط .. ولا تنسى سؤالا مهما
    هو : كيف يعامل الولد أمه وأبوه ؟ !

    كل واحد يفكر في إرسال هدية لزوجته أو
    لصديق عزيز الله يخلي المصلحة ولكن هل يفكر
    أحدنا بمفاجأة أمه بهدية ؟ !

    ربما لا تعرف حجم الحب الذي يكنه قلب
    أمك لك ولكن عندما تتزوج وتنجب الأبناء
    ستعرف مقدار الحب الذي يكنه الآباء لأبنائهم
    وإذا لم تحس بعد ذلك بمقدار الحب الذي أحدثك عنه الآن
    فتأكد يا عزيزي بأن قلبك هو مجرد صخرة صماء !

    كل شيء يعوض في هذه الدنيا، زوجتك
    ستطلقها وتتزوج من هي أفضل منها ، أبنائك ستنجب غيرهم
    أموالك ستجمع غيرها
    ولكن أمك
    هي الشيء الوحيد الذي إذا ذهب لا يعود أبدا !!


    بعض الأبناء يعتقدون أن الأم مجرد خادمة
    تطبخ وتنظف وتوقظ في الصباح
    ولكن الفرق الوحيد بينها وبين الخادمة
    هو أن الخادمة تأخذ راتبا
    والأم تعمل ليلا ونهارا وببــــلاش !!
    بعض الأبناء
    لم يعرفوا قيمة أمهاتهم بعد
    كما أنهم لن يعرفوا إلا عندما تأتي زوجة
    الأب أو تنتقل روح أمهم إلى عنان السماء !

    كم واحد منا يقبل يد أمه

    كمواحد منا يقبل رأسها

    كم واحد منا يكلمها باحترام وأدب
    لو نظر كل واحد منا إلى أسلوب تعامله مع أمه
    لوجد نفسه عاقا وجاحدا ومجرما
    كم هو حقير هذا الإنسان !



    يشهد التاريخ
    أن كل من عق أمه
    لم يرَ الخير والسعادة في حياته
    كما يشهد التاريخ
    أن كل من أساء إلى أمه أساء إليه أبنائه بالمثل او زياده

    والعكس صحيــــــــــــــح

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد يونيو 25, 2017 2:53 pm